ألمانيا

موعد عيد الفطر 2021 في المانيا وأهم مظاهر الاحتفال به ومقدار زكاة الفطر

عيد الفطر 2021 في المانيا من الأعياد والمناسبات المهمة التي ينتظرها جميع المسلمين في جميع أنحاء البلاد للمشاركة في هذا الاحتفال الديني المبارك مع بقية أفراد الجالية الإسلامية.

ويوافق عيد الفطر المبارك من كل عام هجري غرة شهر شوال أو أول يوم في الشهر حسب التقويم الهجري.

وسوف نتعرف في هذا المقال على توقيت وموعد عيد الفطر حسب التوقيت الميلادي وأهم مظاهر الاحتفال به في ألمانيا.

عيد الفطر 2021 في المانيا

من المتوقع أن يكون يوم عيد الفطر في عام 2021 في ألمانيا وفي جميع أنحاء العالم هو يوم 13 مايو 2021.

ونظرا لاحتمال وجود فوارق في التوقيت بسبب عدم رؤية هلال شهر شوال عبر المراصد الشرعية، فمن المحتمل أن يوافق يوم العيد يوم 14 مايو.

ويحتفل المسلمون في جميع أنحاء العالم بهذا العيد المبارك بعد انتهاء شهر رمضان المعظم، ويكون ذلك ابتهاجا بإتمام صيام هذا الشهر الفضيل.

وهو أيضا العيد الذي يطلق عليه العيد الصغير أو الأصغر، وذلك للتفرقة بينه وبين عيد الأضحى.

ويحتفل المسلمون في مشارق الأرض ومغاربها بهذه المناسبة السعيدة عن طريق إقامة الصلاة صباح يوم العيد.

ثم يعقب ذلك تبادل الزيارات والتهاني والهدايا.

ويشتهر عيد الفطر أيضا في العديد من الدول الإسلامية بتناول الحلوى المختلفة.

وكذلك يميز هذا العيد إخراج زكاة الفطر، والتي هي فرض على كل مسلم ومسلمة حتى قبل صلاة العيد.

زكاة الفطر في ألمانيا

بعد أن تعرفنا على موعد عيد الفطر 2021 في المانيا ، سوف نتعرف الآن على مقدار زكاة الفطر في ألمانيا.

وهذه الزكاة هي من الأشياء المفروضة على جميع المسلمين، والتي يجب إخراجها قبل صلاة عيد الفطر.

ويجب على كل شخص أن يخرجها عن نفسه وعن من يعولهم.

وزكاة الفطر هي فرض على كل مسلم ومسلمة، ويختلف البعض حول إخراج الزكاة في صورة نقدية أو في صورة حبوب أو طعام كما جاء في السنة.

وفي عام 2020 كانت زكاة الفطر في ألمانيا هي 8 يورو عن كل فرد، وذلك حسب تقدير اللجنة الفقهية في مجلس العلماء والأئمة السوريين.

وللمزيد عن أحكام زكاة الفطر، يمكن زيارة هذا الرابط.

اقرأ أيضا: عيد الأضحى 2021 في المانيا وموعد الاحتفال به وأهم المساجد والتجمعات الإسلامية

عيد الفطر 2021 في المانيا
عيد الفطر 2021 في المانيا

الإسلام في ألمانيا

الإسلام من الأديان التي يتبعها عدد كبير من المقيمين والمواطنين في ألمانيا.

وأتباع الدين الإسلامي هم ثاني أكبر ديانة أقلية في البلاد، وهم الذين تعود أصولهم في الغالب إلى تركيا وبعض الدول العربية.

كذلك هناك عدد من المسلمين الذين ينتمون إلى دول البلقان وأفغانستان وإيران.

وأغلب المسلمون في ألمانيا يعيشون في مدن ألمانيا الغربية، وكذلك هناك العديد من التجمعات في المناطق الريفية الألمانية.

ويحتفل جميع المسلمين في ألمانيا بالمناسبات والأعياد الإسلامية مثل عيد الفطر 2021 في المانيا وعيد الأضحى.

كذلك تنتشر العديد من المساجد في جميع أنحاء ألمانيا، ويلتقي فيها المسلمون يوميا لإقامة الصلوات الخمس وكذلك صلاة الجمعة من كل أسبوع.

ويشكل المسلمون السنة حوالي 75% من تعداد المسلمين في ألمانيا.

كذلك هناك نسبة من المسلمين الشيعة وبعض الجماعات الأخرى مثل الجماعة الإسلامية الأحمدية.

وبشكل عام، فقد زاد عدد المسلمين في ألمانيا بسبب حركات الهجرة وطلبات اللجوء طوال العقدين الماضيين.

وكذلك أدت الأزمة السورية إلى زيادة معدلات اللجوء في ألمانيا للسوريين والمسلمين.

وبذلك نكون قد تعرفنا على موعد عيد الفطر 2021 في المانيا ، وكذلك على أهم المعلومات عن الإسلام والمسلمين في ألمانيا.

وللمزيد من مقالات موقعنا، اقرأ أيضا:

أهم وأكبر المساجد في ألمانيا

والآن بعد أن تعرفنا على أهم شعائر وطرق الاحتفال بعيد الفطر وموعد حلول هذا العيد المبارك في العام الحالي 2021، سوف نتعرف على أهم الأماكن التي يلتقي فيها المسلمون في ألمانيا وهي المساجد.

مسجد كولونيا المركزي

نجد في كولونيا هذا المسجد الشهير الذي تم بناؤه حديثا في عام 2010، وهو يجمع العديد من المرافق حول فناء مفتوح على الشارع.

ويربط منحدر درج واسع بين مستويي الوصول الرئيسيين.

ويستوعب الطابق الأرضي البازار وقاعة الاحتفالات، بينما يحتوي الطابق العلوي على مكان الصلاة والمساحات الملحقة به.

ويشكل الفناء الردهة ومكان الاجتماعات ومنطقة التوزيع للمجمع بأكمله.

ومن هنا يصل الزوار إلى المناطق الأخرى في المركز، مثل المكتبة بالإضافة إلى عدد من غرف الندوات والمكاتب.

ويشتمل التصميم على نافورة كنقطة محورية للفناء، والتي تربط المستويين الرئيسيين بطريقة أنيقة.

ويمكن الوصول إلى قاعة المحاضرات الموجودة في الطابق الأرضي أسفل قاعة الصلاة مباشرة عبر مدخل واسع من الشارع.

وبالطبع تهيمن قاعة الصلاة على مظهر المجمع بأكمله. وهي محاطة بالعديد من ألواح الجدران المنحنية التي ترتفع لتشكل قبة مركزية.

ومسجد كولونيا المركزي تم تشييده بتكليف من بعض المنظمات التركية، وقد تم افتتاح هذا المسجد من قبل الرئيس التركي رجب طيب أردوغان.

وتم تصميم المسجد على الطراز المعماري العثماني الجديد، بجدران زجاجية ومئذنتين وقبة.

عيد الفطر 2021 في المانيا
عيد الفطر 2021 في المانيا

مسجد شيهيتك في برلين

يعتبر مسجد شيهيتك في برلين من أجمل المساجد في عاصمة ألمانيا.

وهو ليس فقط المسجد الأكثر حضورا في المدينة، ولكنه يعتبر أيضا مبنى جذاب بشكل فني خاص.

وقد تم بناء المجمع على أرض المقبرة التركية القديمة، وهو مركز ثقافي ومجتمعي يقع المسجد في قلبه.

ويتسع المسجد لحوالي 1500 مصل. وتحرص إدارة المسجد على إقامة العديد من المناسبات والأيام المفتوحة من أجل استقبال الزوار للتعرف على الإسلام والاستمتاع بالعمارة الجميلة والرائعة.

وعمارة المسجد عثمانية كلاسيكية تعود إلى طرق البناء في القرنين السادس عشر والسابع عشر، والتي كانت من مصادر إلهام بناة المسجد.

وقد تم بناؤه بين عامي 1999 و 2005 كمثمن ذو أعمدة وأقواس داعمة.

وتم تزيين الجدران البيضاء والقبة بخط ذهبي وأنماط تجريدية باللونين الأزرق والأحمر.

ويدخل المسجد ضوء النهار من خلال النوافذ ذات الزجاج الملون.

وكذلك القبة محاطة بمئذنتين صغيرتين. وتعتبر المقبرة القريبة من المسجد هي أقدم مقبرة في ألمانيا لأتباع الدين الإسلامي.

وليس فقط المسلمين مرحب بهم هنا، ولكن أي شخص مهتم بالثقافة والدين الإسلامي.

وأحد الأهداف المحددة للمسجد هو تقديم الحياة الإسلامية في برلين، وتشجيع المجتمعات على التعرف على بعضها البعض، وكسر الجمود الذي تفرضه الأحكام المسبقة.

ولتحقيق ذلك، يقدم المسجد فعاليات مختلفة حول هذا الموضوع، بالإضافة إلى جولات إرشادية داخل المبنى وهي مصممة خصيصا لمختلف الفئات العمرية.

كذلك تتوفر جولات مصحوبة بمرشدين لمسجد Şehitlik كل يوم لطلاب المدارس الألمانية.

وفي هذه الجولات لا يتعرف الطلاب فقط على العمارة الإسلامية والحياة الإسلامية في برلين، ولكن يمكنهم أيضا طرح أسئلة حول الإسلام.

وجميع الجولات السياحية داخل المسجد مجانية ولكن التبرعات مرحب بها.

ويعتبر هذا المسجد من أهم المساجد التي سوف يتجمع فيها المسلمون في عيد الفطر 2021 في المانيا ، كما يحدث في كل عيد.

إلا إذا فرضت ظروف الإجراءات الاحترازية بسبب فيروس كورونا أمور أخرى.

مسجد خديجة

يقع هذا المسجد في برلين وهو تحت إدارة الجماعة الإسلامية الأحمدية، ويعتبر هو أول مسجد في ألمانيا الشرقية.

ويتسع هذا المسجد لحوالي 500 مصلي، وهو يتميز بوجود مئذنة ترتفع لحوالي 12 مترًا.

وقد تم تمويل المسجد من أموال جمعتها سيدات من الجماعة الأحمدية، وتم التصميم من قبل المهندس المعماري مبشرة إلياس.

وقد كانت الجماعة الإسلامية الأحمدية قد حاولت بالفعل بناء أول مسجد لها في أوروبا في برلين في عشرينيات القرن الماضي، ووفقًا لرغبة الخليفة الثاني جمعت نساء المجتمع كل أموال المسجد من مواردهن الخاصة.

ومع ذلك، بسبب الأزمة المالية في ألمانيا كان لا بد من التخلي عن الفكرة.

وبدلاً من ذلك، تم استخدام الأموال لبناء مسجد فضل في لندن.

ولكن بموجب خطة 100 مسجد للمجتمع في ألمانيا، تم إحياء المشروع وتم التخطيط لبناء مسجد جديد في برلين.

ويعتبر مسجد خديجة هو أول مسجد في الجزء الشرقي من برلين.

وقد تم وضع حجر الأساس للمسجد في 2 يناير 2007 من قبل الخليفة الخامس ميرزا ​​مسرور أحمد.

وتم بناء المسجد على قطعة أرض مساحتها 4790 م².

وبلغت تكاليف بناء المسجد ومبنى لسكن الإمام وخادم المسجد والمكاتب حوالي 1.7 مليون يورو.

مسجد ابن رشد – جوته

مسجد ابن رشد جوته هو مسجد يعتبره البعض ممثلا للإسلام الليبرالي في ألمانيا.

وقد تم افتتاحه في يونيو 2017 ، وسمي على اسم الموسوعي الأندلسي العربي ابن رشد والكاتب ورجل الدولة الألماني يوهان فولفغانغ فون غوته.

وقد أسست المسجد سيران أتيس، المحامية الألمانية والناشطة النسائية المسلمة من أصل كردي تركي.

وإدارة المسجد تفرض فيه الأفكار الليبرالية، حيث يحظر تغطية الوجه، ويسمح للنساء والرجال بالصلاة معا.

أيضا المسجد مفتوح للسنة والشيعة وغيرهم من طوائف المسلمين.

ولا يسمح بارتداء الحجاب الكامل للوجه مثل البرقع والنقاب.

ويصلي الرجال والنساء معا في المسجد ولا يجب على النساء لبس الحجاب.

مسجد برلين

يعتبر هذا المسجد من أول المساجد التي تم إنشاؤها في ألمانيا وفي جميع أنحاء أوروبا.

وقد تم تصميمه وبناؤه بين عامي 1923 و 1925.

وهو من المباني التي تضررت بشدة من القصف أثناء أحداث الحرب العالمية الثانية بسبب ارتفاع المئذنتين.

ولكن تم إعادة ترميم البناء عن طريق إدارة الآثار في برلين.

وقد تم وضع حجر أساس المسجد في 6 أغسطس 1923 ، ثم تم افتتاحه في في 26 أبريل 1925.

ويعكس تصميم البناء الطراز المعماري المغولي، وهو يعكس التأثر بالعديد من المباني العظيمة في العمارة الإسلامية.

وقد حرص المعماريون على استخدام تصميم قبة البصل وألوان الباستيل من أجل إظهار هذا التأثير والذي جعل من المسجد شبيها لأهم المباني في مقابر إمبراطورية المغول.

أيضا البعض يرى مدى تأثر المصممين بالتحفة المعمارية الإسلامية الهندية تاج محل.

ولكن قبل أن يتم وضع هذا التصميم وبناء المسجد، كان المسجد في البداية عبارة عن مبنى خشبي صغير.

ولكن قامت حركة لاهور الأحمدية بتبني فكرة إنشاء المسجد بالشكل والتصميم الذي يليق به.

وبذلك نكون قد تعرفنا على مجموعة من أهم المساجد والمراكز الإسلامية في جميع أنحاء ألمانيا.

وهذا في استعراض لحديثنا عن موعد عيد الفطر 2021 في المانيا ، وكذلك أهم مظاهر الاحتفال بهذا العيد وطقوسه.

وللمزيد من المعلومات ، يمكن قراءة مقالات موقعنا:

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى
error: المحتوى محمي !!