سويسرا

عملة سويسرا وقوتها حقائق ممتعة عن الفرنك السويسري

الفرنك السويسري هو عملة سويسرا القانونية والرسمية بالإضافة إلى ليختنشتاين.

ويرمز إليه ب CHF وتعني Confoederatio Helvetica Franc وهو الاسم اللاتيتي للاتحاد السويسري.

وهو الفرنك الوحيد الذي لا يزال يتم إصداره في أوروبا بعد أن تبنت الدول الأخرى اليورو.

يعدّ الفرنك السويسري سابع أكثر عملة تداولاً في العالم.

لنتعرف في مقالنا هذا على مزيد من التفاصيل عن عملة سويسرا.

الفرنك عملة سويسرا

إنّ سوق العملات الذي يعرف أيضاً باسم سوق الصرف الأجنبي أو الفوركس هو أكبر سوق مالي في العالم وبمتوسط حجم يومي يزيد عن 5 تريليون دولار أميركي.

ويشكل الفرنك السويسري جزءاً كبيراً من هذه التجارة، وتنبع شعبية الفرنك السويسري من مكانته كعملة ملاذ آمن دائم.

حيث تحتفظ العديد من الحكومات والكيانات الأخرى بالعملة كحاجز ضد حالة عدم الاستقرار في أنواع مختلفة من الأسواق والاستثمارات.

وإنّ استقرار العملة هو نتيجة لعدة عوامل بما في ذلك:

  • تاريخ سويسرا.
  • استقرارها السياسي.
  • قوة سيادة القانون.
  • موقفها الحيادي فيما يتعلق بالشؤون الخارجية.
  • نهجها الغربي في شؤون الأعمال.

ولذلك كان التضخم في سويسرا منخفضاً نسبياً على مرّ السنين.

فضلاً عن أنّ الحكومة السويسرية والبنك الوطني السويسري تقليدياً لا يتدخلان.

ومع ذلك فإنّ الفرنك السويسري ليس عملة احتياطية وعادة ما تتم تسوية التجارة الخارجية بين سويسرا باليورو أو بالدولار الأميركي وليس بالفرنك السويسري.

ومن جانب آخر فإنّ الطلب على الفرنك السويسري كملاذ آمن يزيد بشكل كبير من قيمته في أسواق الصرف الأجنبي العالمية.

كما ارتفع الطلب على العملة كملاذ آمن في السنوات التي أعقبت الأزمة المالية العالمية عام 2008.

وبحلول عام 2014 جمع البنك الوطني السويسري حوالي نصف تريليون دولار من العملات الأجنبية أي ما يعادل حوالي 70% من الناتج المحلي الإجمالي لسويسرا.

وعلى الرغم من أنّ القيمة العالية للعملة جعلت السلع الأجنبية رخيصة إلا أنها تضر بالمصدرين المحليين وصناعة السياحة السويسرية لأنها تجعل شراء السلع والخدمات السويسرية المصنعة أكثر تكلفة.

ومع اعتماد الاقتصاد السويسري بشدة على الصادرات والسياحة كان هروب المستثمرين العالميين إلى الفرنك السويسري يضرّ بالاقتصاد.

وفي سبتمبر عام 2011 كسر البنك الوطني السويسري التقاليد عندما تخلى عن التعويم وربط العملة السويسرية باليورو مع تحديد سعر 1.2000 سويسري لكل يورو.

وفي كانون ثاني عام 2015 قام البنك الوطني السويسري فجأة بإلغاء ربط العملة وسمح بالتعويم.

مما تسبب في فوضى في أسواق الأسهم والعملات الأجنبية وتراجعت الأسهم السويسرية كثيراً.

عملة سويسرا
عملة سويسرا

لماذا عملة سويسرا قوية جداً

ارتفعت قيمة الفرنك السويسري بشكل كبير بعد عام 2000 مقابل الدولار الأميركي واليورو المستخدم في الاتحاد الأوروبي.

وساهمت عوامل مثل أزمة الديون الأوروبية، والسياسة النقدية التيسيرية من الاحتياطي الفيدرالي الأميركي في زيادة قيمة الفرنك.

ويتم تداول العملات في أزواج لذلك فهي قوية أو ضعيفة مقارنةً بعملة أخرى.

وأزمة الديون الأوروبية تجعل المستثمرين يطلبون ملاذ آمن في الفرنك السويسري مما يقلص جاذبية الدولار.

وكان الارتفاع الكبير في قيمة الفرنك السويسري في عام 2015 يرجع في المقام الأول إلى حدث رئيسي واحد في وقت مبكر من العام.

حيث قام البنك الوطني السويسري بإزالة ربط الفرنك باليورو وقال البنك أنّ هذا الأمر ضروري لأن الربط لم يعد قابلاً للاستمرار.

وارتفعت العملة حوالي 30% مقابل اليورو و 25% مقابل الدولار.

وفي رد الفعل الأولي للأخبار تسببت هذه الخطوة في حدوث اضطراب كبير بالأسواق مما اجبر وسطاء الصرف الأجنبي على التوقف عن العمل.

حيث تم تحديد ربط عملات البنك المركزي السويسري في عام 2011 بتدفق المستثمرين على الفرنك السويسري بحثاً عن الملاذ الآمن.

وينظر إلى الفرنك على أنه ملاذ آمن بسبب استقرار الحكومة السويسرية والنظام المالي.

وتسببت الفائدة الشرائية في ذلك الوقت بارتفاع الفرنك.

وكان من المتوقع أن يؤدي برنامج التيسير الكمي من البنك المركزي الأوروبي إلى إضعاف قيمة اليورو.

الأمر الذي يتطلب من البنك المركزي السويسري طباعة المزيد من الفرنكات للحفاظ على سمعته من الانخفاض إلى ما دون 1.20.

حيث أنشأ البنك الوطني السويسري الفرنكات واستخدمها لشراء اليورو.

وأدى استمرار  طباعة الفرنك إلى بعض القلق بشأن التضخم  المفرط بين السكان السويسريين.

كما وزاد الضغط على البنك السويسري لاتخاذ إجراء إزالة الربط,

وانتعش الفرنك بنسية 50% مقارنة باليورو حسب الرسم البياني.

قبل أن يجد مقاومة رئيسية عند هذا المستوى بعد الانخفاض في يناير عام 2015.

اقرأ أيضاً: تكاليف المعيشة في سويسرا ومتوسط أسعار وتكلفة أهم السلع والخدمات الأساسية.

عملة سويسرا
عملة سويسرا

لماذا لا تستخدم سويسرا اليورو

من المفاهيم الخاطئة هي أنّ جميع الدول الأوروبية جزء من الاتحاد الأوروبي وأنهم جميعاً يستخدمون اليورو كعملة رسمية.

لكن هذا ليس هو الحال وخاصة عندما يتعلق الأمر بسويسرا.

على الرغم من كونها متاخمة لأعضاء الاتحاد الأوروبي مثل ألمانيا وفرنسا.

إلا أنّ سويسرا ليست في الواقع جزءاً من الاتحاد الأوروبي على الإطلاق.

حيث صوّت الشعب السويسري بعدم الانضمام إلى المنطقة الاقتصادية الأوروبية بنسبة 50.3 في عام 1992.

وفي الفترة ما بين 1992 و 2002 قامت الحكومة بسلسلة من الاتفاقيات الثنائية مع الاتحاد للسماح للأشخاص بالتنقل بحرية بينما تبفى الخريطة مترابطة.

وتعتمد سويسرا على الاتحاد كشريك تجاري رئيسي وفقاً لموقع المفوضية الأوروبية على الانترنت.

وتمّ التفاوض على العلاقات الاقتصادية والتجارية للبلاد مع الاتحاد للسماح للأشخاص بالتنقل بحرية بينما تبقى مترابطة.

ولذلك تعتمد سويسرا على الاتحاد كشريك تجاري رئيسي.

وقد تم التفاوض على العلاقات الاقتصادية والتجارية للبلاد مع السماح لسويسرا بالوصول إلى السوق الموحدة للاتحاد.

بعد أن وافقت حكومة البلاد على قبول بعض تشريعات الاتحاد الأوروبي.

وعلى هذا النحو لا تستخدم سويسرا اليورو كعملة وطنية لها نظراً لأن الفرنك هو العملة الوطنية الوطنية والوحيدة فإنّ اليورو يعتبر عملة أجنبية.

ولا يزال بالإمكان استخدام العملة في البلاد لكن يتم التغيير  بالفرنك السويسري بسعر الصرف المحدد وقت تنفيذ المعاملة.

اقرأ أيضاً: الاماكن السياحية في سويسرا الأكثر شهرة والتي ينصح بزيارتها.

حقائق مثيرة للاهتمام عن عملة سويسرا

الفرنك عملة رسمية في 3 دول

الفرنك السويسري هو العملة الرسمية والمناقصة القانونية في سويسرا وليختنشتاين فضلاً عن كونه عملة قانونية في المعزول الإيطالي كامبيوني ديتاليا.

وتقبل بعض الكانتونات اليورو مقابل مدفوعات معينة لكنها ستعيد الفكة بالفرنك السويسري.

استخدم الفرنك منذ عام 1798 

وتم تقديم الفرنك الأول على قدم المساواة مع الفرنك الفرنسي لأول مرة في عام 1798 من قبل جمهورية هلفتيك.

بعد أن كان هناك حوالي 860 قطعة نقدية مختلفة في جميع أنحاء سويسرا، وبعد تقديمه كان الفرنك نموذجاً للعملات في حوالي 19 كانتوناَ سويسرياً من عام 1803 إلى عام 1814.

تأسس الفرنك السويسري الرسمي عام 1850

مع أن الفرنك استخدم  سابقاً إلا أنه لم يتم تقديم الفرنك السويسري الرسمي الذي نعرفه اليوم إلا في عام 1850.

نظراً لكون غالبية الاموال المتداولة حتى ذلك الحين أجنبية فقد نصّ الدستور الفيدرالي السويسري في عام 1849 على أنّ الأاموال في سويسرا ستصدر فقط من قبل الحكومة الفيدرالية يليها بعد ذلك بعامين قانون العملات الفيدرالية الذي أنشأ الفرنك عام 1850.

تم ربط عملة سويسرا بالفضة والذهب

بين عامي 1865 و1920 شكلت سويسرا الاتحاد النقدي اللاتيني مع بلجيكا وفرنسا وإيطاليا والتي ربطت جميع عملاتها المنفصلة بسعر  الفضة وفي وقت لاحق في السبعينيات ارتبط سعر الفرنك بسعر الذهب حتى عام 2000.

الفرنك السويسري هو الفرنك الوحيد المتبقي في اوروبا

سويسرا هي الدولة الوحيدة التي لا تزال تصدر وتستخدم الفرنكات في اوروبا.

الدول الأوروبية الأخرى التي استخدمت الفرنك سابقاً كعملة رسمية لها هي فرنسا وبلجيكا ولوكسمبورغ وجميعها تبنت اليورو في النهاية.

أما سويسرا وليختنشتاين لم تتحولا ن إلى اليورو.

سويسرا لديها ستة عملات ورقية

أصدرت أحدث سلسلة من الأوراق النقدية السويسرية ستة أوراق نقدية من فئة 10 و 20 و50 و100 و200 و 1000 فرنك.

وتم إصدار الورقة النقدية من فئة 1000 في مارس عام 2019 وهي من بين الأوراق النقدية الأعلى قيمة في العالم.

واعتباراً من ديسمبر عام 2020 بلغت قيمة هذه الورقة النقدية 1132.83 دولاراً أميركياً أو 927.90 يورو.

وهذا مثير للاهتمام لأن الدول الأوروبية توقفت عن إنتاج أعلى قيمة من الأوراق النقدية بقيمة 500 يورو في عام 2016 بسبب استخدامها غير المشروع لغسيل الأموال والتهرب الضريبي وتمويل الإرهاب.

عملة سويسرا هي الملاذ الآمن

يسمى الفرنك السويسري بعملة الملاذ الآمن ويستخدم هذا المصطلح في التمويل للإشارة إلى الاستثمار الذي من المتوقع أن يحتفظ بقيمته أو يزيدها بمرور الوقت.

حصل الفرنك السويسري على هذا اللقب بسبب النظام الحكومي والمالي المستقر في سويسرا.

ومن المعروف أن البنوك السويسرية هي الأكثر استقراراً في الصناعة بسبب السيولة والممارسات الآمنة.

الأمر الذي يدفع المستثمرين إلى زيادة الطلب على الفرنك السويسري.

الفرنك السويسري
عملة سويسرا

في التداول سبع عملات

العملات المعدنية المتداولة حالياً هي 5 و 10 و20 و50 سنتاً و 1 و 2 و 3 فرنك.

ويحتفظ الاتحاد بالحق في صك العملات المعدنية وبعد ذلك البنك الوطني السويسري.

يعتبر  الفرنك السويسري من أكثر العملات أماناً

تمتلك سويسرا واحدة من أكثر الاوراق النقدية مفاومة للتزوير على مستوى العالم بسبب معايير الإنتاج العالية المستخدمة في صنع الأوراق النقدية.

وفي عام 2019 تم الإبلاغ عن 982 حالة تزوير وبعد ذلك انخفضت معدلات التزوير بشكل مستمر على مرّ السنين.

تحدّت عملة سويسرا قوالب التصميم النمطية 

ابتعدت سلسلة الأوراق النقدية التابعة للبنك الوطني السويسري عن التصاميم النمطية للأوراق النقدية التي تتميز بشخصيات مشهورة.

وبدلاً من ذلك فإنهم يصورون الآن الخصائص السويسرية كعناصر للتصميم الجديد للأوراق النقدية وهذه مستوحاة من الجوانب العديدة للبلاد.

وتتميز بعناصر تصميم مختلفة مثل اليد والكرة الأرضية والمواقع في سويسرا وغيرها من الأشياء المختلفة التي تمثل سويسرا.

السويسريون مازالوا يحبون النقد

علّق نائب رئيس مجلس إدارة البنك الوطني السويسري فريتز زوربرويغ على الحاجة المتزايدة للنقد.وأكد أن النقد لا يزال يحظى بشعبية كبيرة في سويسرا.

وعلى الرغم من حقيقة أنّ المرء قد يعتقد أنه سينخفض بسبب الشعبية المتزايدة للدفع من خلال بطاقات الائتمان بعد الإعلان عن العملة الورقية بقيمة 1000 فرنك.

يمكنك استبدال الأوراق النقدية المحروقة

إذا كان لديك أوراق نقدية تشهد بعض الاوقات العصيبة فإنه يمكنك استبدال الأوراق النقدية المحترقة أو التالفة بالفرنك السويسري في البنك الوطني السويسري.

الذي لديه خبراء يتعاملون مع تحديد الاوراق النقدية التالفة.

ومن أجل استبدالها عادةً يجب أن يكون لديك ورقة نقدية أكبر من 50% من الأصل ولها رقم تسلسلي يمكن التعرف عليه.

الأوراق النقدية لها عمر متوقع

بطبيعة الحال يتم استخدام الأوراق النقدية ذات القيمة الاكبر لفترة أطول من العملات النقدية ذات القيمة الأصغر.

وذلك لاستخدامها لشكل أكبر لتخزين القيمة والادخار.

بينما يتم تداول الاوراق النقدية الأصغر بشكل متكرر كنقد، وهذا يؤدي إلى متوسط التداول:

  • لمدة 4 سنوات من 100 و 200 فرنك من الأوراق النقدية
  • سنتين إلى ثلاث سنوات للأوراق النقدية من فئة 10 و 20 و 50 فرنك.
  • متوسط أطول لمدة 10 سنوات مقابل 1000 فرنك.

وفيي الختام كانت تلك أهم المعلومات والحقائق المثيرة للاهتمام حول العملة السويسرية التي يمكن إنفاقها.

لكن لا تبذّر كثيراً لأن تكاليف المعيشة في سويسرا قد تصبح باهظة الثمن.

قد يهمك أيضاً:سويسرا سياحة وجمال في روعة الطبيعة لأمتع الأوقات.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى
error: المحتوى محمي !!