النمسا

تقديم اللجوء إلى النمسا 2021 وأهم الإجراءات والخطوات المطلوبة

عملية تقديم اللجوء إلى النمسا من الأمور المهمة التي يسعى العديد من الأشخاص المهددين بالعيش في مناطق غير آمنة لمعرفة تفاصيلها وخطواتها.

وفي هذا المقال سوف نتعرف على أهم المعلومات عن طرق التقديم والمعايير والمؤهلات المطلوبة.

تقديم اللجوء إلى النمسا

والنمسا لديها تاريخ طويل في مساعدة اللاجئين الفارين من أهوال الحروب والكوارث الإنسانية.

ويبدأ هذا التاريخ مع العام 1945 ، عندما وصل أكثر من 2 مليون لاجئ إلى النمسا.

وبالفعل أقام أكثر من 700 ألف من هؤلاء اللاجئين بشكل دائم في البلاد.

وبسبب العديد من الأزمات الأخرى، استقبلت النمسا أيضا العديد من اللاجئين الآخرين بأعداد كبيرة.

وإلى جانب إجراءات اللجوء العادية، منحت النمسا أيضا العديد من الأشخاص الحماية الدولية عبر برامج إعادة توطين مختلفة.

وحسب القانون النمساوي يتم استقبال اللاجئين وفقا للعديد من الحالات الإنسانية المختلفة.

وعلى سبيل المثال، في ديسمبر 2010 وافقت الحكومة في النمسا على إعادة توطين بعض اللاجئين من العراق بسبب الاضطهاد الديني.

ولم تكن إعادة التوطين جزءا من خطة وبرنامج الأمم المتحدة، ولكن كان بسبب مبادرة أطلقتها الكنيسة الكاثوليكية النمساوية.

وفي عام 2013 ، قامت النمسا بتنفيذ برنامج إعادة توطين للاجئين من سوريا.

وقد كانت الأعداد المبدئية في الجزء الأول من البرنامج هي 500 لاجئ سوري فقط.

وقد أشرفت على هذه المبادرة من مبادرات تقديم اللجوء إلى النمسا :

  • وزارة الداخلية الاتحادية
  • المكتب الفيدرالي للهجرة واللجوء
  • الوزارة الفيدرالية لأوروبا والتكامل والشئون الخارجية
  • المفوضية السامية للأمم المتحدة لشؤون اللاجئين (UNHCR)
  • المنظمة الدولية للهجرة (IOM).

وقد تم تقديم البرنامج من أجل مساعدة اللاجئين من سوريا بشكل خاص.

وفي عام 2014 ، أعلنت الحكومة في النمسا عن استكمال برنامج HAP ، والذي يدعم اللاجئين الأكثر ضعفا.

وفي المرحلة الثانية من البرنامج تم استقبال 1000 لاجئ سوري.

والآن بعد أن تعرفنا على مقدمة عن تاريخ النمسا مع اللجوء وإعادة التوطين، سوف نتعرف على أهم إجراءات وشروط التقديم.

شروط تقديم اللجوء إلى النمسا

اللجوء في النمسا هو حق الإقامة للأجانب الذين يتعرضون للاضطهاد أو يخشون الاضطهاد بسبب العرق أو الدين أو الجنسية أو الانتماء إلى فئة اجتماعية معينة أو بسبب الآراء السياسية.

وتلتزم النمسا بهذا الأمر بسبب توقيعها على اتفاقية جنيف للاجئين من عام 1951، وكذلك بروتوكولها الإضافي لعام 1967.

وكل من تتوفر فيه هذه الشروط السابقة هو مؤهل للتقدم للحصول على حق اللجوء في النمسا.

وذلك مع شرط أساسي آخر وهو أن يكون المتقدم موجودا بشخصه في داخل النمسا.

وفيما يلي إجراءت التقديم خطوة بخطوة..

تقديم اللجوء إلى النمسا
تقديم اللجوء إلى النمسا

خطوات تقديم اللجوء إلى النمسا

  • يجب على الشخص المتقدم أن يكون في داخل أراضي النمسا وأن يتقدم بالطلب شخصيا.
  • لا يمكن تقديم طلبات اللجوء عبر الانترنت أو من خارج البلاد.
  • يمكن التقدم بطلب اللجوء عبر أي قسم شرطة أو أي منشأة شرطية في البلاد.
  • يقوم ضابط الشرطة الذي يتسلم الطلب أو من يتم تكليفه بهذه المهمة بإجراء استجواب أولي لطالب اللجوء.
  • يتم أثناء المقابلة التعرف على هوية المتقدم وكذلك معرفة كافة البيانات والأسباب التي تدعوه لتقديم طلب اللجوء.
  • بناءً على هذا التحقيق الأولي، يتخذ موظفو المكتب الفيدرالي للهجرة واللجوء (BFA) قرارا أوليا إما بنقل طالب اللجوء إلى مركز استقبال أو يتم نقله مباشرة إلى مركز التوزيع.
  • تعمل الحكومة على اتخاذ إجراءات عادلة بموجب مبدأ سيادة القانون، وبالامتثال لجميع اللوائح الوطنية والأوروبية والدولية ذات الصلة.
  • عندما يتقدم شخص ما بطلب، يصبح لديه عادة حماية ضد الترحيل. وهذا يعني أنه يمكنه البقاء في النمسا حتى يتم اتخاذ قرار بشأن هذا الطلب.
  • أول مرحلة في إجراءات تقديم اللجوء إلى النمسا ، هي البحث حول مدى مسئولية النمسا عن الشخص المتقدم حسب اتفاقية دبلن.
  • بعد ذلك يتم البحث إذا كان الطلب مقبولاً أم لا. وذلك بمراجعة الظروف الشخصية وطريق الرحلة إلى النمسا وأسباب الرحلة.
  • تُجرى المقابلة بلغة يمكن لطالب اللجوء فهمها، ولذلك قد يحضر مترجم المقابلات.
  • تعتبر النمسا مسئولة عن طالب اللجوء بشرط أن لا يكون قد تقدم بطلب سابق للحصول على حق اللجوء في إحدى الدول الموقعة على اتفاقية دبلن أو حصل بالفعل على تصريح إقامة في أي من هذه الدول.

قبول أو رفض تقديم اللجوء إلى النمسا

بعد الانتهاء من المقابلات الأولية، سوف يتم توجيه الأشخاص من أجل الإقامة في مقر استقبال لحين الانتهاء من دراسة الطلب.

وتتخذ إدار BFA القرار بشأن طلب اللجوء عن طريق إشعار يتم إرساله إلى طالب اللجوء شخصيا.

ومن حيث المبدأ، يجب أن يصدر هذا القرار في غضون 6 أشهر.

ويتم توضيح نتيجة القرار والأسباب التي أدت إلى ذلك، وكذلك خيارات الطعن في حالة رفض الطلب.

وفي حالة الموافقة على طلب اللجوء، يحق لمقدم الطلب قانونًا الحصول على وضع اللاجئ.

ويتمتع الأشخاص الذين يحصلون على هذا الحق بالإقامة مع السماح بالحصول على الوظائف في سوق العمل.

كذلك يمكن لهم التقدم بطلب للحصول على جواز سفر خاص باللاجئين في النمسا بشروط خاصة.

كذلك قد يتم منح حق اللجوء المؤقت في النمسا، وهو منح حق الإقامة المؤقتة لمدة ثلاث سنوات فقط.

وإذا حدث خلال هذه السنوات الثلاث أي تغييرات في الوضع أو الأسباب التي أدت للحصول على حق اللجوء، أو تورط الشخص في ارتكاب أي جريمة، فيتم سحب حق الإقامة.

أما إذا استمر الوضع على ما هو عليه والتزم المقيم المؤقت بالقانون بشكل كامل، فسوف يتحول الوضع إلى وضع إقامة دائمة في نهاية المدة.

الحماية الفرعية في النمسا

كذلك يمكن منح حماية فرعية للأشخاص الذين تم رفض طلب لجوئهم بسبب عدم تعرضهم للاضطهاد، ولكن ثبت أن حياتهم أو سلامتهم مهددة بطريقة أو بأخرى في بلدهم الأصلي.

وهؤلاء يمكنهم الحصول على حق اللجوء بموجب مبدأ الحماية المؤقتة.

وتُمنح هذه الحماية لأول مرة لمدة سنة واحدة ويمكن تمديدها في ظل ظروف معينة لعدة مرات.

يجب أن تستمر نفس الشروط من أجل مد أجل هذه الإقامة المؤقتة.

ويظل في مقدور السلطات إلغاء حالة الحماية هذه لبعض الأسباب مثل تورط الشخص في ارتكاب جريمة ما.

ويحق لجميع الحاصلين على حق الحماية الفرعية الإقامة في النمسا والحصول على وظيفة في سوق العمل النمساوي أو الدراسة.

كذلك يمكن بعد استيفاء بعض الشروط التقدم من أجل الحصول على جواز سفر الأجانب في النمسا.

اقرأ أيضا: مميزات اللجوء في النمسا والمساعدات المادية وأهم الخدمات وإيجابيات المعيشة

عيوب اللجوء في النمسا

  • قد تكون من أهم العيوب التي قد يتعرض لها أي طالب لجوء هي صعوبة إجراءات تقديم اللجوء إلى النمسا .
  • تلجأ السلطات إلى العديد من الأمور البيروقراطية التي تحتاج إلى وقت طويل من أجل محاولة التقليل من قدوم الأشخاص الراغبين في الحصول على حق اللجوء.
  • كذلك تعتبر المساعدات المقدمة للاجئين قليلة للغاية مقارنة بالعديد من الدول الأوروبية الأخرى.
  • وبسبب الخلافات السياسية وهيمنة اليمين على الحكم في النمسا، فإن السياسات والقوانين تكون متشددة تجاه اللاجئين.
  • أيضا قد يتم تطبيق قيود الإقامة التي تحظر على اللاجئين الإقامة في ولاية فيدرالية غير التي تم قبولهم فيها.
  • أيضا يمكن تكليف طالب اللجوء بالحصول على سكن دائم في بعض الأحياء المخصصة للاجئين، وذلك إذا رأت السلطات أن هذا الأمر يتعلق بالمصلحة العامة أو النظام العام.

وبذلك نكون قد تعرفنا على أهم المعلومات عن خطوات وإجراءات تقديم اللجوء إلى النمسا ، وللمزيد يمكن مراجعة الموقع الرسمي لإدارة BFA

اقرأ أيضا: رواتب اللجوء في النمسا في الولايات المختلفة

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى
error: المحتوى محمي !!