هولندا

مساوئ اللجوء في هولندا وأبرز الصعوبات التي يواجهها الأجانب

رغم العديد من المميزات التي من الممكن أن يقابلها طالب اللجوء أو المهاجر إلى هولندا ، إلا أن هناك أيضا العديد من مساوئ اللجوء في هولندا التي يجب معرفتها من أجل الحذر منها.

وهذه السلبيات التي قد يواجهها الأجانب في هولندا ربما تتوقف في بعض الأحيان على شخصية اللاجئ نفسه وعلى استعداده لمواجهة هذه المشكلات.

وفي المقابل هناك بعض السلبيات التي تواجه كل الأشخاص تقريبا بدون تفرقة.

وفي هذا المقال سوف نتعرف على مجموعة من أهم السلبيات التي قد يواجهها أي أجنبي في هولندا ، وخاصة من طالبي اللجوء.

مساوئ اللجوء في هولندا

فيما يلي أهم النقاط التي يجب أن تضعها في اعتبارك عند التفكير في الهجرة أو طلب اللجوء إلى هولندا:

إجراءات اللجوء الطويلة

رغم أن طالبي اللجوء في هولندا يحصلون على بعض المساعدات في مراكز الإقامة المؤقتة ، إلا أن عملية طلب اللجوء قد تأخذ وقتا طويلا.

وطوال هذه المدة لا يتم السماح لطالبي اللجوء بالعمل حتى يتم البت في طلباتهم.

ولكن يمكن السماح لطالبي اللجوء بالعمل في بعض الأنشطة الداخلية في مركز الاستقبال في مقابل أجر رمزي أسبوعي.

ويضاف هذا الأجر على المساعدة التي يتلقاها طالب اللجوء في هولندا من أجل توفير نفقات المعيشة الأساسية.

كذلك إذا استمرت عملية معالجة الطلب لأكثر من 6 شهور ، فيمكن الحصول على تصريح عمل بدوام جزئي.

ويشترط من أجل الحصول على هذا التصريح أن يتقدم صاحب العمل الهولندي بطلب التشغيل.

وكذلك يجب التعهد بدفع جزء من الراتب لصالح مركز الإقامة من أجل تغطية جزء من الخدمات التي تقدم لطالبي اللجوء أثناء فترة إقامتهم.

اقرأ أيضا: رواتب اللاجئين السوريين في هولندا وأهم المساعدات المادية ورواتب الأطفال

ارتفاع نسبة الضرائب

رغم أن هذه المشكلة مشتركة تقريبا في العديد من الدول الأوروبية ، إلا أن هولندا تمتلك نظاما ضريبيا قاسيا جدا وخاصة على المهاجرين.

ورغم أن المميزات المادية التي قد يحصل عليها المقيمون في هولندا متميزة وكبيرة ، إلا أن الضرائب أيضا مرتفعة ويجب الاستعداد لها.

ويجب على أي شخص يفكر في الذهاب إلى هولندا فهم النظام الضريبي هناك حتى لا يعرض نفسه لأي مشكلة قانونية.

وهناك العديد من الهيئات الأهلية التي تساعد اللاجئين على فهم نظام الضريبة بالإضافة إلى دمجهم مع المجتمع الهولندي.

وهذه المنظمات أيضا تقدم الدعم والمساندة القانونية في حال التعرض لأي مشكلة قانونية مع السلطات في هولندا.

اقرأ أيضا: جمعية مساعدة اللاجئين في هولندا وطرق التواصل معها

مساوئ اللجوء في هولندا
مساوئ اللجوء في هولندا

صعوبة اللغة

من ضمن أهم مساوئ اللجوء في هولندا الصعوبة التي قد يواجهها بعض الأشخاص في تعلم اللغة الهولندية الصعبة.

وتعتبر جميع مستويات اللغة صعبة بما في ذلك تعلم القراءة أو الكتابة أو التحدث.

ولكن من حسن الحظ أن اللغة الإنجليزية منتشرة في هولندا ، ويجيد العديد من الهولنديين الحديث بالإنجليزية بشكل ممتاز.

ولذلك قد يساعد هذا بعض اللاجئين على تدبر أمورهم.

أزمة السكن في هولندا

الإيجارات في هولندا مرتفعة للغاية ، وهذا الأمر يشكل أزمة كبيرة في قطاع الإسكان للعديد من المقيمين في هولندا.

وبالطبع فإن هذا الأمر يأتي في مقدمة مساوئ اللجوء في هولندا .

وقد يكون العثور على مسكن مناسب وبسعر جيد معضلة كبرى في هولندا.

ولكن تقدم الحكومة للتخفيف من حدة هذه المشكلة بعض الإعانات الخاصة للمساعدة على دفع الإيجار والتأثيث.

ويحصل اللاجئون في هولندا على سكن بعد مساعدة البلدية أو المدينة التي يتم توطين اللاجئ فيها.

وفي الغالب لن يستطيع الشخص رفض العرض الذي يقدم له ، حيث سوف يكون من الصعب البحث عن فرصة أخرى.

ويمكن للعائلات الحصول على منازل مناسبة لهم .

أما بالنسبة للعزاب ، فيمكن الحصول على سكن للشباب أو الطلاب لمدة 5 سنوات.

وبعد هذه المدة يمكن التجديد مرة أخرى أو البحث عن سكن مختلف حسب الحالة العائلية للشخص.

اقرأ أيضا: إجراءات الحصول على بيوت اللاجئين في هولندا وأهم المساعدات الحكومية الخاصة بالإسكان

العنصرية

المجتمع الهولندي لا يزال من المجتمعات التي تنتشر فيها العنصرية إلى حد كبير.

وربما لا تكون هذه العنصرية عقبة أمام العديد من الأجانب من أجل الوصول إلى منصب مرموق في العمل أو الحياة بسلام.

ولكنها تظل موجودة في العديد من النقاشات وكذلك التعاملات الشخصية مع بعض الأفراد.

الطقس المتقلب

تعاني هولندا من مشكلة تقلب الطقس بشكل كبير جدا.

وهذا الأمر سوف يكون عقبة كبيرة لدى أي أجنبي في سبيله للتأقلم مع هذا البلد الجديد.

ولذلك يأتي هذا الأمر دائما عند الحديث عن مساوئ اللجوء في هولندا .

مساوئ اللجوء في هولندا
مساوئ اللجوء في هولندا

وبذلك نكون قد تحدثنا عن أهم المشكلات التي قد يواجهها أي مغترب في هولندا ، وبشكل خاص اللاجئين.

ولكن هذا لا يمنع وجود العديد من المميزات التي يحصل عليها أي مقيم في هولندا.

وفيما يلي سوف نتعرف على أهم المميزات:

أهم ميزات اللجوء في هولندا

هولندا دولة متميزة في العديد من الجوانب ، وبالتأكيد سوف تجد في أي من المميزات التالية ما يدفعك للتفكير في الانتقال إلى هناك.

المساعدات الاجتماعية

من أجل مواجهة غلاء المعيشة تقدم هولندا لأصحاب الدخل المنخفض أو المنعدم العديد من المساعدات الاجتماعية الشهرية.

ومن أهم هذه المساعدات:

  • مخصصات الإعانة الشهرية لأصحاب الدخل المنخفض أو العاطلين عن العمل.
  • مخصصات رعاية الأطفال لكل الأطفال المقيمين في هولندا بغض النظر عن الوضع الاجتماعي.
  • إعانة الأطفال الإضافية لاستكمال بعض احتياجات الأطفال.
  • بدل الرعاية أو الحضانة من أجل مساعدة الأم العاملة على إلحاق الأطفال بالحضانات ودور الرعاية النهارية.

الرعاية الصحية في هولندا

تعتبر  الرعاية الصحية في هولندا من أفضل الخدمات الصحية المقدمة في أوروبا.

ويتميز القطاع الطبي هناك بقدرات متميزة ومرافق طبية عالية الجودة.

أيضا يجب على كل مقيم في هولندا الحصول على تأمين صحي خاص ، ولكن تقدم الدولة الدعم لغير القادرين من أجل تحمل جزءا من أقساط هذا التأمين الشهرية.

وربما هذا الأمر من أهم الإيجابيات التي قد تخفف من بعض مساوئ اللجوء في هولندا .

الدراسة في هولندا

تضم هولندا العديد من المؤسسات الجامعية والتعليمية المتميزة .

وهي فرصة رائعة لجميع اللاجئين أو لأبنائهم من أجل الحصول على جودة تعليمية عالمية.

والجامعات الهولندية تقدم العديد من البرامج الدراسية المعترف بها في جميع أنحاء العالم.

وخاصة في مجالات مثل الطب والهندسة وقطاعات التكنولوجيا العالية.

الحرية والانفتاح

المجتمع الهولندي يتميز بقدر كبير جدا من الحرية ، وهو الأمر الذي قد يشكل صدمة بالنسبة لبعض المحافظين .

ولكن بالتأكيد سوف يكون لهذا الأمر الكثير من الإيجابيات التي سوف يلحظها جميع المقيمين في هولندا.

حيث سوف يكون بمقدور الجميع التعبير عن رأيه والإيمان بمعتقداته وممارسة شعائره بدون أي خوف أو تقييد من أحد.

للمزيد من مقالات موقعنا ، اقرأ أيضا:

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى
error: المحتوى محمي !!